حل قبل قليل، إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بالمقر المركزي لحزب العدالة والتنمية بالرباط بدعوة من عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب المصباح، ورئيس الحكومة المعين من أجل التشاور حول تشكيل الحكومة.
ووصل لشكر مرفوقا بالحبيب المالكي، عضو المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية.
وكان إدريس لشكر قد عقد لقاء مع حميد شباط، الأمين العام لحزب الاستقلال، مساء أمس الاثنين، بحضور قادة الحزبين، تم خلاله الاتفاق على التنسيق بين الحزبين من أجل المشاركة في الحكومة المقبلة.
وكان عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، قد أكد أن حزبه منفتح على جميع الأحزاب السياسية باستثناء حزب الأصالة والمعاصرة.

يذكر أن لشكر هاجم بقوة حزب العدالة والتنمية خلال فترة الحملة الانتخابية، محذرا من تكرار سيناريو سوريا في حال فوزه في الانتخابات.

patisserie