أمر الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط، أمس الأحد، الشرطة القضائية بفتح تحقيق حول الظروف والأشخاص المتورطين في نشر الموقع الإلكتروني “تمارة 24” “خبرا زائفا” زعم أن شخصا مدانا بالاغتصاب في تمارة قد يكون استفاد من العفو الملكي بمناسبة عيد الفطر .

وأوضح بلاغ صادر عن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط، توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه، أنه “بعد مراجعة ملف القضية المتعلق بالموضوع، تبين بأن ما تم نشره بالموقع المذكور عار من الصحة تماما ، حيث أن الأمر يتعلق بمحكوم عليه بعقوبة حبسية أفرج عنه بعد إنهائه لهذه العقوبة بتاريخ 8 غشت 2013 وفق ما حددته المحكمة في قرارها والذي صادف أيام عيد الفطر”.

وأضاف المصدر ذاته أن الموقع الإلكتروني “تمارة 24” نشر يوم الجمعة الماضي خبرا مفاده أن العفو الملكي بمناسبة عيد الفطر قد شمل مغتصب النساء والفتيات الذي أرعب سكان دوار بناصر وبالمكي بتمارة، وخلق حالة من الارتياب والقلق بمدينة تمارة بعدما لم يقض من العقوبة الحبسية المحكوم بها سوى ستة أشهر.

وأكد البلاغ أنه “حالما ينتهي البحث حول هذا الموضوع سوف تعمل النيابة العامة على اتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة في حق كل متورط في نشر هذا الخبر الزائف”.