ظهر اديس لشكر الكاتب الاول لحزب الاتحاد الاشتراكي في مقبرة الشراط ببوزنيقة، وكان لشكر الذي توقعت شبيبة من تيار الزايدي الا يحضر، خلف الهمة والراضي ولحبيب المالكي ومحمد حصاد وزير الداخلية

وكانت اطر من شبيبة هذا التيار قد توعدته بعد ان وصف اعضاء التيار بالورم في حوار مع “الصباح”

patisserie