تميزت الدورة التاسعة للمهرجان المتوسطي للأغنية الأمازيغية “تويزا”، الذي نظم ما بين 15 و18 من غشت الجاري تحت شعار “المقاومة بالثقافة”، بتنظيم عروض كبرى بمشاركة العديد من نجوم الغناء، كالفنانين اللبنانية ماجدة الرومي ومارسيل خليفة، والجزائري أمازيغ كاتب، بالإضافة للفنانة نجاتو اعتابو، ومغني الراب مسلم، ومجموعة ناس الغيوان.

وسلط المهرجان الضوء أيضا على أصوات ومواهب شابة في الموسيقى الأمازيغية، كبننعمان وطيفور ومجموعة نوميديا وصاغرو باند ومجموعة تواتون.

وسيختتم حفل الدورة يوم الأحد مساء، بعرض يحييه “ملك الراي” الشاب خالد، ومجموعة إثران بمنصة مالاباطا، وكذا زينة الداودية وريف إكسبريس ومجموعة أ?راف بمنصة بني مكادة.

——————————————– عرف لقاء النساء الأمازيغيات لشمال أفريقيا، الذي يعد موعدا سنويا في إطار المهرجان المتوسطي التاسع للأغنية الأمازيغية “تويزا”، (من 15 إلى 18 غشت في طنجة)، هذه السنة مشاركة العديد من الباحثات والمناضلات في مجال حقوق الإنسان كمليكة دمناتي وخديجة أروحال من المغرب، ومليكة معتوب شقيقة المغني الأمازيغي المتوفى لونيس معتوب من الجزائر، ومها أجويني من تونس ، وإيناس ميلود من ليبيا، وساوداتا واليت من مالي.

وأبرز هذا اللقاء، الذي نظم تحت شعار “مقاومة المرأة الأمازيغية من خلال الثقافة”، دور المرأة في الحفاظ على الموروث الثقافي واللغة والتقاليد العريقة، في مواجهة تصاعد موجة الأصولية، التي تهدد المكتسبات التي حققتها النساء في بلدان المنطقة.

————————————————- على غرار الدورات السابقة، عرف المهرجان المتوسطي التاسع للأغنية الأمازيغية “تويزا” (من 15 إلى 18 غشت في طنجة) تنظيم “قرية أمازيغية متوسطية” أقيمت هذه السنة في ساحة بني مكادة.

وتتضمن هذه الدورة من المهرجان عرضا للكتب الأمازيغية، وفضاء لتعلم اللغة الأمازيغية وكذلك ورشة لحرف تيفيناغ، وذلك بفضاء لعرض الأعمال الفنية والوصلات الموسيقية وكذلك فضاءات للمنتجات التقليدية والمحلية.