تحتضن مدينة القنيطرة، خلال الفترة ما بين فاتح وخامس أبريل المقبل، فعاليات الملتقى العربي الرابع للفنون التشكيلية، بمشاركة فنانين تشكيليين من عدد من البلدان العربية.

وأفاد بلاغ لمؤسسة “محمد البوكيلي إبداع وتواصل” التي تنظم التظاهرة، المقامة تحت شعار “التشكيل العربي المعاصر والمؤسسات المعنية بتدبير المجال، أية استراتيجية” (دورة الفنانة جنفييف باريي الدمناتي)، أن الملتقى يندرج في إطار الجهود الرامية إلى النهوض بالثقافة المغربية، والإسهام في تيسير سبل الانفتاح على التجارب الإبداعية وتعزيز أواصر العلاقات الثقافية والفنية بين المغرب ومختلف البلدان العربية.

كما يشكل الملتقى مناسبة لتعزيز التواصل وتبادل الخبرات بين الفنانين التشكيليين المشاركين من مختلف البلدان العربية.

ويتضمن برنامج هذا الملتقى تنظيم ورشات للفن التشكيلي وندوة فكرية تناقش موضوع تدبير المؤسسات المعنية بالفن التشكيلي العربي المعاصر، إلى جانب تكريم عدد من الفنانين التشكيليين.