افتتحت، اليوم السبت بقصر الخربات بتنجداد، فعاليات أسبوع السوق التضامني لطريق المجهول تحت شعار “مهارات المرأة القروية مؤهل لخلق الثروات” والذي يروم النهوض بالمنتوجات المحلية لواحات تافيلالت عبر بوابة السياحة وفق بعد يأخذ بعين الاعتبار الاقتصاد التضامني.

وتندرج هذه التظاهرة، التي تنظمها جمعية الخربات للتراث والتنمية المستدامة بشراكة مع عمالة اقليم الرشيدية وبرنامج الأمم المتحدة الانمائي ووكالة الأمم المتحدة للمرأة والمندوبية الاقليمية للسياحة والجماعة القروية لفركلى العليا وجمعية منعشي السياحة البيئية بتافيلالت، في اطار النهوض وتسويق منتوج السياحة البيئية لطريق المجهول ، الى جانب عرض وتسويق المنتوجات المحلية والصناعة التقليدية بواحات تافيلالت خلال هذه الفترة من السنة التي تشهد ارتفاعا في عدد السياح الاجانب.

وأبرز الفاعل الجمعوي في هذا الاطار أنه ولتجاوز الاكراهات التي تواجه واحات المنطقة ولتحقيق التنمية المستدامة يتعين المحافظة على المجال الواحي وموارده الطبيعية وتراثه وتثمين المجال مع اشراك الساكنة في ابراز منتجاتها المحلية ، من خلال التعريف بالمجال الواحي وبمنتجاته وتوفير التجهيزات الضرورية للفاعلين في ميدان السياحة المستدامة لضمان استمرارية المشاريع المنجزة على المستوى المحلي.