اعتبر عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة المغربية، أن قطاع التعليم يعيش فعلا أزمة لكن بوادر الإصلاح بدأت تتبلور، في أول رد له على الانتقادات الشديدة التي وجهها الملك محمد السادس خلال الخطاب الذي ألقاه بمناسبة الذكرى الستون لثورة الملك والشعب.

وأوضح بنكيران، رئيس حزب العدالة والتنمية الذي يقود الحكومة، خلال اجتماع شبيبة حزبه أن المغاربة مسرورين بالخطوات الإصلاحية التي قام بها محمد الوفا وزير التربية والتعليم.

وكان الملك محمد السادس قد قال خلال خطابه الأخير أن حال القطاع التربوي هو الاسوأ خلال العشرين السنة الأخيرة محملا الحكومة الحالية فشل التعليم وووقف المخطط الاستعجالي للنهوض بهذا القطاع الحيوي.