تنظم غدا الأربعاء بالرباط، ندوة حول موضوع “الحكامة الترابية قاطرة للتنمية البشرية”، وذلك بمناسبة انعقاد المؤتمر الرابع لمنظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة (1 – 4 أكتوبر).

وأوضح بلاغ لوزارة الداخلية أن هذه الندوة التي تنظمها الوزارة – التنسيقية الوطنية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، بمشاركة شركاء وطنيين ودوليين تتوخى تبادل وتقاسم الخبرات في مجال التنمية البشرية والحكامة الترابية، وإبراز دور المنتخب في التنمية البشرية في مجال محاربة الفقر والإقصاء والهشاشة.

وأضاف البلاغ أن هذا اللقاء يروم أيضا تعزيز مشاركة الفاعلين المحليين في الإدارة العامة المحلية وتشجيع الالتقائية الإقليمية وتحديد مجالات الشراكة والتعاون اللامركزي.

وتهم محاور التدخل في هذه الندوة، عدة مواضيع من قبيل كيفية تحسين الحكامة الترابية، وضمان الالتقائية الإقليمية للسياسات العامة المحلية، وكذا كيفية إشراك المجتمع المدني والقطاع الخاص في التخطيط ووضع السياسات العامة المحلية، وكيفية تعزيز الإقليم عبر قدراته البشرية مع الأخذ بعين الاعتبار الخصوصيات الإقليمية.