يتجهُ فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية لكرة القدم، لإستبعاد مصطفى حجي، المدرب المساعد لبادو الزاكي، مدرب المنتخب الوطني، من المهام الموكولة إليه.

وناقش المكتب المديري للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، في إجتماع عُقد يوم الأربعاء 09 دجنبر الجاري، اللقاء الذي عقده مصطفى حجي مع ما ماتياس سامر، المدير الرياضي لفريق بايرن ميونيخ الألماني، بعد انتقالهما لألمانيا من أجل حضور دورة تكوينية.

وكان مصطفى حجي قد جالس وما ماتياس سامر، وناقش معه إمكانية إعفاء المهدي بنعطية، لاعب بايرن ميونيخ الألماني من المشاركة في المباريات الإعدادية التي سيخوضها الأسود، واكتفاءه فقط بالمشاركة في المباريات الرسمية.

وإعتبر مصدر حضر الإجتماع يوم أمس،الذي اعتبر تصرف مصطفى حجي يعتبر خطأ مهنيا وتدخلا في إختصاصات بادو الزاكي، خصوصا وأنه لم يرخص له بلقاء مسؤولي الفريق الألماني، ومناقشة موضوع يخص أحد أبرز لاعبي المنتخب الوطني المغربي.