في اطار نشر الحياد واعطاء الفرصة لجميع الاراء الرأي والرأي الاخر ننشر بلاغ توضيح توصلنا به على اثر نشرنا لمقال عنونه ب ”

مناضلات و مناضلي الجامعة الحرة للتكوين المهني بتزنيت تصدر بلاغ شديد اللهجة بسبب معاملات الادارة

وهدا هو البلاغ التوضيحي

بلاغ توضيح الحقائق

عقد أعضاء المكتب المحلي لتيزنيت اجتماعا موسعا حضره عدد كبير من المنخرطين يومه السبت 05 أكتوبر 2013 على الساعة السابعة مساء لتدارس سبل الرد على افتراءات و استفزازات مجموعة صغيرة تعد على رؤوس الأصابع  من مستخدمي المعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية ـ تيزنيت ـ و التي تصر من خلال بلاغاتها المزاجية و تحرشاتها المتكررة بمناضلينا و خاصة الأخ الكاتب المحلي الذي ركزت عليه ضغوطها و الذي و رغم تجاوزاتها في حقه أبى إلا أن يلتزم بالمهنية و ضبط النفس درءا للصراعات الواهية التي يريد بعض المنتسبين لهذه الفئة جر الجميع إليها.

وبعد نقاش مستفيض، خلص الجميع إلى ضرورة فضح أكاذيب هذه الفئة بالحجة و البرهان و إعطاء الصورة الحقيقية لبعض منتسبيها الذين خرقوا كل القوانين و الأعراف.

لكن قبل تفنيد ترهات هذه الفئة التي دأبت على التلفيق لا بد من الإشارة إلى مجموعة من الأمور التي من شأنها إزالة كل لبس حول ما يقع :

  1. إن المحركين الرئيسيين لهذه القلاقل و هما, مكوني شعبتي صباغ زجاج و كهرباء البناء بمركز التكوين المهني بالسجن المحلي تيزنيت, كانا ممن شاركوا في اقتحام الإدارة العامة لمكتب التكوين المهني و إنعاش الشغل و ترويع الموظفين الآمنين و العبث بالممتلكات العامة وهما يفتخران دائما “بغزوتهم المباركة” هذه.
  2. إن هذه الألاعيب  التي لا تنطلي إلا على أصحابها سبق و أن نبه إليها مستخدمو المعهد من خلال بيان حقيقة تم إصداره يوم السبت 28 شتنبر 2013  (انظر رفقته) ;
  3. إن أربعة من منتسبي هذه الفئة قاموا بالتوقيع طواعية على رسالة شكر و امتنان موجهة من طرف مستخدمي المعهد يوم 17 شتنبر 2013 لمديرهم الشاب (انظر رفقته) و هو الشيء الذي يتناقض جملة و تفصيلا  مع البلاغ الصادر يوم 06 شتنبر 2013 ضد الإدارة من طرف الفئة التي ينتمي إليها هؤلاء الأربعة مما يطرح التساؤل حول الجهة التي تتحكم فيها.

فيما يخص الأكاذيب المزعومة نوضح للجميع ما يلي :

مكون شعبة نجارة الألمنيومالذي تعلن هذه الفئة تضامنها المطلق معه قام بمجموعة من الخروقات و التجاوزات التي من بينها :

–          الغياب المتكرر و غير المبرر, الإخلال بالاحترام الواجب تجاه مديره, رفض حراسة امتحانات نهاية السنة و هي الأمور التي اعترف بها خطيا ;

–          مصادرة الهاتف المحمول لأحد متدربيه من تلقاء نفسه دون تسليمه إلى الإدارة مما يعد خرقا سافرا للقانون الداخلي للمعهد ;

–          سب و شتم نفس المتدرب بألفاظ نابية يندى لها الجبين  و حاول الاعتداء عليه بقطعة كبيرة من الألمنيوم و التي من المفترض أن يعلمه بها لا أن يضربه بها ;

–          عندما استفسرته الإدارة كتابيا حول هذه الفعلة الشنيعة أجاب بنص الآية الكريمة “فسيكفيكهم الله و هو السميع العليم” دون إعطاء أي جواب آخر و كأن الإدارة من كفار قريش ;

–          قام بالإدلاء بشهادة طبية مليئة بالتناقضات مدتها يومين و بعد أن فشل في استمالة أحد المكونين للإدلاء بشهادة زور حول جريمة اعتدائه على متدربه قدم شهادة طبية مدتها شهر كامل و قد كان في أ ول أيام عجزه المزعوم عن العمل حاضرا بالإدارة الجهوية لمكتب التكوين المهني و إنعاش الشغل بأكادير ;

كما تجدر الإشارة إلى أن هذا المكون سبق و أن قدم استقالته في شهر يوليوز الماضي و لولا تدخل إخواننا من مناضلي الإتحاد المغربي للشغل الذين أقنعوا الإدارة  بسحب هذه الاستقالة  بعد ندم و تراجع صاحبها على ما أقدم عليه لكان الآن ممن فقدوا عملهم داخل مكتب التكوين المهني و إنعاش الشغل.

مكون شعبة عون المطعمة المعين بالمعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية مير اللفت و الذي هو في مهمة محددة الأجل بمعهد تيزنيت, الذي ادعى البلاغ الأخير أن مدير الدراسات اعتدى عليه لفظيا هو من قام بالاعتداء اللفظي على هذا الأخير و على مسؤول الداخلية بعدما حضرا لمطبخ الداخلية لتفادي وقوع كارثة كاد يتسبب بها هذا المكون و التي كاد أن يذهب ضحيتها المتدربون الداخليون.

أضف إلى ذلك أن هذا المكون  ,الذي انتهت مهمته بمعهد تيزنيت والذي عليه العودة إلى معهد ميراللفت,  يعتبر مطبخ و مخزن الداخلية ملكه الخاص و يثور في وجه كل من حاول القيام بأعمال المراقبة الروتينية بداعي أنه المسؤول الوحيد على حد زعمه عنها )مما يطرح مجموعة من علامات الإستفهام ؟؟؟( قام بخروقات عديدة وموثقة سيتم الإفصاح عنها في وقتها …

 

مكونة شعبة عامل مؤهل في المجالات الخضراء: تم حذف هذه الشعبة بسبب عدم الإقبال عليها نهائيا وهذا راجع بالأساس إلى ضعف أداء هذه المكونة .كما نشير إلى أنها رفضت كل المقترحات و التسهيلات المقدمة لها من طرف الإدارة و ألحت على عودة الشعبة التي لم يتعدى عدد خريجها خمسة متدربين في كل سنة. ونتيجة لهذا التعنت فقد توصلت هذه المكونة براتب شهر شتنبر (وهو ما استساغته) دون أي عمل يذكر كموظف شبح. فهل هذا يرضي ضمائركم يا من تدعون التشبث بالمبادئ و الدفاع عن الحق؟

مكون شعبة صباغ زجاج إضافة إلى ما ذكر أعلاه نضيف ما يلي :

–          عدم ملء و رفض تسليم دفتر النصوص لرئيسه المباشر بعد تعمد إخفائه في مكان مجهول;

–          تحريض بعض المكونين على الإدارة;

–          اقتحام إدارة المعهد يوم الجمعة 04 أكتوبر 2013…

التحرشات و الاستفزازات المرتكبة في حق مدير الدراسات:

من بين هذه الأفعال على سبيل المثال لا الحصر:

–          تعمد الدخول  الي مكتب مدير الدراسات دون إذن وبطريقة استفزازية

–          تلكؤ بعض المكونين المنتسبين لهذه الفئة في توقيع جداول الوحدات و استعمالات الزمن في محاولة منهم لفرض ما يناسبهم و ذلك على حساب باقي زملائهم في تطاول سافر على اختصاصات مدير الدراسات ;

–          اعتماد أساليب البلطجة ضد  مدير الدراسات من طرف مكون شعبة عامل المطعمة حينما حاول الاعتداء عليه بدنيا و مهاجمته بوابل من الاتهامات التي كالها له عند قيامه بواجبه المهني وذلك بحضور مسؤول الداخلية

–          قيام مكوني مركز التكوين المهني بالسجن المحلي لتيزنيت من منتسبي هذه الفئة باقتحام إدارة المعهد و ذلك يوم الجمعة 04 أكتوبر 2013 بعدما تأكدوا من خروج كل المكونين و المتدربين في خطوة استفزازية غير مسبوقة للتحرش بالمدير و مدير الدراسات هذا الأخير الذي طاله التحرش حتى عند خروجه من المعهد إذ كانوا يتربصون به رغم أنه تعمد التأخر قليلا بعد مغادرتهم حفاظا على سلامته الجسدية  ;

–          الاستفزازات المتكررة التي يتعرض لها مدير الدراسات ككتابة عبارة “افهم وارحل” على زجاج سيارته …

و في الأخير نعلن ما يلي:

–          تحميل هذه الفئة المسؤولية الكاملة على السلامة البدنية لمدير الدراسات بعد التحرش به و المحاولات المتكررة للاعتداء عليه

–          تحذيرنا لهذه الفئة من الاستمرار في استهداف مناضلينا الشرفاء و التحرش بهم و تحميلها مسؤولية تبعات أعمالها اللامسؤولة

–          عزمنا التصدي وبكل حزم لكل ما من شأنه المساس بحرمة المعهد و سلامة كل مستخدميه و متدربيه الذين تحاول هذه الفئة استمالتهم و تحريضهم لإقحامهم في مخططاتهم الظلامية ;

كما نجدد دعوتنا للمغرر بهم من منتسبي هذه الفئة إلى الالتحاق بصف المجدين المثابرين و التبرؤ من أفكار و أعمال المتطرفين منهم  .كما نذكرهم بأن التضامن الحقيقي مع المكون بن عيسى خالد و غيره يكون بالتناصح و الحث على احترام القانون و الجد في العمل بدل الزج به فيما لا ينفعه ليجني غيره ثمار هفواته.

و ختاما ندعو مناضلينا إلى الاستمرار على نهجهم و إلى مزيد من الجد و العطاء كي نبقى مثالا يحتذى به في العمل النقابي الجاد و الهادف

عاش الإتحاد المغربي للشغل

عاشت الجامعة الوطنية للتكوين المهني