وافق مجلس النواب في جلسته العمومية التي حضرها حوالي ربع نواب الامة “100 برلماني من أصل 395”  بأغلبية أصوات الحاضرين على قانون اصلاح أنظمة التقاعد التي كانت تهدد الصناديق المعنية بالإفلاس.

وكما كان متوقعا صوتت الاغلبية الحكومية لصالح هذه “الاصلاح” بعدما رفضت التعديلات المقترحة من طرف الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية الذي صوت الى جانب أحزاب المعارضة برفض هذه النصوص التشريعية.

في هذا السياق كشف نور الدين مضيان رئيس الفريق الاستقلالي أن الفريق صوت ضد النصوص السابقة لأنها لا تتماش والقناعات الاستقلالية.