اهتزت مدينة الدشيرة الجهادية التابعة لعمالة إنزكان أيت ملول على وقع فضيحة ضبط زوجة رجل أمن بين أحضان عشيقها “بائع الزيتون”.

وذكرت مصادر متطابقة، بأن ساكنة المنطقة، تمكنت من ضبط بائع الزيتون في وضع مخل مع الزوجة المذكورة، بعدما رصدته معها باحد المنازل بحي لابيركولا بالدشيرة الجهادية، مشيرة، بأنه تم ربط الإتصال بعناصر الشرطة القضائية التي حلت بعين المكان، وقامت باعتقال المتلبسين، ليتم اقتيادهما نحو مخفر الشرطة.

وكان زوج المتهمة قد سبق أن نوجه بشكاية في موضوع خيانة زوجته للمصالح الأمنية