اتهمت سيدة تنحدر من مدينة لعيون ، عون سلطة بدرجة مقدم بجماعة تزاغين، بالتحرش بها وكذا استغلالها كعاملة في مقهى ومشغلة في ضيعته الفلاحية بتزاغين، دون أن يؤدي أجرتها الشهرية..
وتقول السيدة “ن.ش” في نص الشكاية التي وجهتها الى وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالناظور، إن المتهم إتفق معها على أن تشتغل معه في المقهى و ضيعته الفلاحية باجرة شهرية تقدر ب 1500 درهم الا ان الاخير بدأ يتحرش بها جنسيا و يفتح الباب عليها في منتصف الليل داخل المنزل الذي وفره كمسكن لها..
وامام هذا الوضع تقول المشتكية طالبت المعنية بالامر بأداء اجرتها من اجل أن تغادر المكان، الا انه رفض ذلك بعدما لم تنصع الى نزواته الشاذة ، مستغلا وضعه الاعتباري كعون سلطة لتتقدم بشكاية الى الجهات المعنية من أجل إنصافها ..
وتطالب المشتكية من الجهات المعنية التدخل من اجل انصافها و استرجاع كرامتها المهدورة خاصة و انها سيدة لا معيل لها على أعباء الحياة