اهتزت مدينة المحمدية قبل قليل على وقع حادث انفجار قوي استنفر مختلف المصالح الأمنية بالمدينة بعد أن انفجرت سيارة وسط حي آهل بالسكان بقلب عاصمة الزهور.

و حسب شهود عيان ، فقد سمع ذوي الانفجار من مسافة بعيدة الأمر الذي ظن معه الجميع أن الأمر يتعلق بحادث إرهابي ، في حين أكدت مصادر عليمة أن الحادث عرضي لسيارة من النوع الخفيف كانت مركونة بحي مولاي إسماعيل.

و مباشرة بعد الحادث هرعت إلى عين المكان سيارات الإسعاف و الوقاية المدنية و عناصر الشرطة بمختلف مصالحها لفتح تحقيق في أسباب الإنفجار التي تظل مجهولة لحد الساعة.

هذا و تجدر الإشارة إلى أن الحادث و لحسن الحظ لم يخلف أي خسائر في الأرواح رغم أن السيارة تعرضت بكاملها للاحتراق.