أمر قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف ببني ملال، باستقدام متهمين في ملف السطو على عقارات بالتزوير، بينها محطة وقود بيعت لوزير في حكومة عبد الإله بنكيران، وفق ما جاء في يومية الصباح.
وسيمثل المتهمون أمام قاضي التحقيق يوم 10 أكتوبر، بشأن السطو بوكالتين مزورتين، على أملاك موهوبة لشقيقتين من قبل والدتهما، والمتمثلة في أرض فلاحية مساحتها تقارب 6 هكتارات، وعقار وسط المدينة يتكون من محطة وقود ومنزل.
وأشارت الصباح، إلى أن الوزير وشريكه في المال والأعمال اللذين اقتنيا محطة الوقود، لم تشملهما الاجراءات المتخذة في الملف في انتظار ما ستؤول اليه المواجهة الجارية بين الاشقاء حول الاتهامات المتبادلة بينهم بشأن التزوير.