اضطر مفتش شرطة ممتاز يعمل بمفوضية الأمن بأيت ملول، مساء الجمعة، لإطلاق خمس رصاصات تحذيرية من سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص، من ذوي السوابق القضائية، يشتبه في تورطه في ارتكاب جريمة قتل عمد مزدوجة.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه تم استخدام السلاح الوظيفي للشرطة بشكل اضطراري بعدما أبدى المشتبه فيه، البالغ من العمر 19 سنة، مقاومة عنيفة وهدد عناصر الأمن بطريقة جدية بواسطة سكين من الحجم الكبير، قبل أن يقفز في أحد الوديان في محاولة للفرار.

وأضاف المصدر ذاته أن المشتبه فيه كان قد ارتكب جريمة قتل عمد، مساء الخميس، باستخدام السلاح الأبيض، والتي ذهب ضحيتها شخصان من ذوي السوابق القضائية، يبلغان من العمر 25 و 26 سنة، وذلك بسبب خلافات شخصية.

وأشار إلى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد جميع ظروف وملابسات هذه القضية.