استنفرت مختلف الأجهزة الأمنية بالقنيطرة عناصرها للبحث عن مسؤولين عسكريين مزيفين، نصبوا على مواطنين بالملايين مقابل وعود بتوظيفهم.
و نقلت ‘المساء’ أن المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالقنيطرة، تمكنت من تفكيك شبكة تضم أشخاصاً ينتحلون صفة مسؤولين كبار في الجيش والدرك، أوهموا عشرات الشباب العاطلين بقدرتهم على توظيفهم مقابل مبالغ مالية مهمة.
و تضيف الصحيفة، أن حادث شجار بالمدينة كشف عن النشاط المشبوه للنصب بانتحال صفات موظفين بالجيش والدرك، حيث تم إيقاف أحد العناصر الذي تسلم مبالغ مالية من فتيات أوهمهن بقدرته على توظيفهن.