كشف ‘الطيب الفاسي الفهري’ مستشار الملك محمد السادس لأول مرة، على أن تصريحات ‘حميد شباط’ حولً موريتانيا، خلقت مشاكل للدبلوماسية المغربية و دفعت الملك للتدخل بشكل عاجل لتدارك الأمر.
وقال ‘الفاسي فهري’، الذي حل ضيفاً بالنشرة الاخبارية للقناة الأولى، أن هذه التصريحات استغلت بالفعل من طرف أعداء المغرب بقمة أديس أبابا حول عودته للاتحاد الافريقي.
وأضاف ‘الفاسي الفهري’ : ‘أؤكد أن هذه التصريحات خلقت مشاكل كثيرة، حيث بلغت الوفود الافريقية الوفد المغربي، بخطورة هذه التصريحات التي تم استغلالها من طرف خصوم المغرب للتشويش على عودة المغرب للاتحاد الافريقي.
ويعتبر هذا أول تصريح لمستشار للملك حول تصريحات شباط، ليؤكد انزعاج وغضب الملك محمد السادس الذي كان قد سارع للاتصال بالرئيس الموريتاني و بعث برئيس الحكومة المكلف والوزير المنتدب في الخارجية.
ويرى متتبعون أن ‘شباط’ أصبح شخصية غير مرغوبة فيه بالنظر للتصرفا الغير المسؤولة له باسم الدولة المغربية، تجاه جيرانها، فيما ربط نفس المتتبعون بين استبعاده من تشكيل الحكومة والمشاركة فيها وتصريحاته التي تسببت في غضبة ملكية.