ألقى عضو الكونغريس الأمريكي “لنكولن دييز بالارت”، اليوم السبت ، أمام المنتخبين الأمريكيين خطابا يعتبر الأول من نوعه في تاريخ قضية الصحراء المغربية، ختمه بقوله : “ليس الأمر يتعلق بالجمهوريين أو الديمقراطيين، كلنا ندعم حق المغرب في صحرائه، لأن الواقع هو أن الجزائر تريد صنع دولة متطرفة إرهابية على طريقة كوبا”.
السيد دياز بلارت شدد على أحقية المغرب في صحراءه وسطر فصول تارخية من مطالب المغرب باقاليمه الجنوبية يوم كانت تحت السيطرة الإسبانية مؤكدا أن ظهور البوليساريو إنما كان لخدمة لا هداف أيديولوجية كوبية وبدعم وتمويل جزائري وأن المغاربة جميعهم مجمعون على مغربية الصحراء دون استثناء بما في ذلك سكان الصحراء نفسها.
المغرب24