كشف مصدر محلي مطلع من تاوريرت أن المدينة عاشت صباح اليوم استنفارا كبيرا بعد علم السلطات أنه تم العثور داخل كيس على جسم غريب يشتبه في أنه قنبلة قديمة وفارغة من المواد المتفجرة.

وأكد المصدر أن الجسم الغريب عثر عليه من طرف عمال يداومون عملهم في الإنعاش الوطني والذين عثروا على المجسم بحي المسيرة داخل حفرة لحظة مزاولة مهامهم ليخبروا على الفور السلطات المحلية بالمدينة.

وفي ذات الصدد تم استدعاء فرقة خاصة بالكشف عن الأجسام الغريبة من مدينة جرسيف والتي حلت بتاوريرت من أجل فحص المجسم مع استنفار كبير منعت خلاله عناصر الأمن المواطنين من الاقتراب من المكان.