اتهم رئيس جبهة البوليساريو، ابراهيم غالي، المغرب بخرق اتفاق وقف إطلاق النار الموقع سنة  1991 والاتفاقية العسكرية رقم 1 المكملة له سنة 1997، وذلك عبر رسالة وجهها، أمس السبت، إلى الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس.

ويأتي اتهام البوليساريو للمغرب بدعوى أن بعض الزوارق البحرية التابعة للمملكة تجاوزت المنطقة العازلة، ووصلت إلى لكويرة، واعتبر زعيم البوليساريو ذلك بمثابة خرق يجب إخبار الأمم المتحدة بتفاصيله من أجل اتخاذ التدابير اللازمة العاجلة.

ويشكل مرور الشاحنات المغربية عبر المعبر الحدودي الكركرات ازعاجا كبيرا للبوليساريو، سيما في ظل انسحابهم من المنطقة الحدودية، وهو ما جعلهم يطالبون بوقف النشاط المدني وكذا النشاط البحري للقوات المغربية على السواحل.

جدير بالذكر أن السلطات الموريتانية كانت قد ألقت القبض قبل أيام قليلة على جنود مغاربة بسبب ظنها أنهم تجاوزوا الخط الحدودي، لكن سرعان ما أمر الرئيس محمد عبد العزيز بإطلاق سراحهم.