أفاد بيان للرئاسة الجزائرية الأحد أن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة أقال وزير السياحة مسعود بن عقون بعد ثلاثة أيام على تعيينه ضمن الحكومة الجديدة التي أعلنت الرئاسة الجزائرية تشكيلتها الخميس.
وجاء في البيان ” وفقا لأحكام الدستور وباقتراح من الوزير الأول عبد المجيد تبون قام فخامة رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة اليوم بإنهاء مهام وزير السياحة والصناعات التقليدية مسعود بن عقون”.
وإلى حد الآن، لم تقدم الرئاسة أي توضيح حول الوزير الجديد الذي سيخلف بن عقون ولا سبب إقالة الوزير الشاب (38 سنة) الذي أثار تعيينه عشرات التعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي، كما وصفته بعض الصحف بـ”الوزير البطال” بما أنه لم يشغل أي منصب من قبل.
واستلم مسعود بن عقون مهامه رسميا الجمعة من وزير السياحة السابق عبد الوهاب نوري، بحسب وكالة الأنباء الرسمية التي لم تذكر أي شيء عن سيرته الذاتية، كما لم تنشر صورته ولا أي معلومات عنه على موقع رئاسة الوزراء.
ولا يعرف عن الوزير المقال سوى أنه ينتمي إلى حزب الحركة الشعبية الجزائرية (13 مقعدا في مجلس النواب) الذي يساند الحكومة، وأنه أسس تنظيما طلابيا قبل أربع سنوات.
وكان الرئيس الجزائري بوتفليقة عين الخميس أعضاء الحكومة الجديدة التي يترأسها عبد المجيد تبون خلفا لعبد المالك سلال.