أكد مصادر أمنية، أن والي أمن الدار البيضاء أصدر قرارا بتشدد أمني بتأمين سلامة الملك، وذلك بعد أن اعترضت سيدة سيارته بمنطقة “المدينة القديمة” بالدار البيضاء بطريقة شكلت تهديدا على سلامته الجسدية.

وأكدت المصادر أن والي أمن البيضاء أعطى تعليمات صارمة بعدم التساهل مع كل من حاول اعتراض الموكب الملكي، وأن أي حادثة مماثلة سيتحمل مسؤوليتها عنصر الأمن الذي تم الاعتراض في النفوذ الترابي المكلف بتنفيذه.