تم نشر نص الحكم الصادر في حق الزميل حميد المهدوي، مدير ورئيس تحرير موقع “بديل.انفو”، الذي حكم عليه فيها ابتدائيا بثلاثة أشهر سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها 20 ألف درهم بعد متابعته بتهمة “تحريض أشخاص على ارتكاب جنح بواسطة الخطب والصياح في مكان عمومي” فيما برأته من جنحة “المساهمة في تنظيم مظاهرة غير مرخص لها”.

ويتضمن نص الحكم الحثيات التي اعتمدتها هيئة الحكم بالمحكمة الابتدائية بالحسيمة لإصدار حكمها الذي اعتبره العديد من الحقوقيين والجمعويين حكما قاسيا.

وتجذر الإشارة إلى أن العديد من الجمعيات الحقوقية والمدافعة عن حرية الصحافة وطنيا ودوليا اعتبر الاعتقال الذي تعرض له الزميل المهدوي وعدد من الصحافين على خلفية حراك الريف هو “إحدى مظاهر التضييق على الصحافة وتجريم الفعل الصحافي، ويعد انتهاكا لحرية الرأي والتعبير، وإحدى تجليات محنة الحريات ببلادنا التي جعلت المغرب في أسفل الدرك بين بلدان العالم في مجال حرية الصحافةّ.