قرر قنّاص تارغيست تقديم استقالته من حزب العدالة والتنمية، الذي التحق إليه مؤخرا، وذلك بعد الحديث عن احتمال التحاق حزب التجمع الوطني للأحرار بالنسخة الثانية لحكومة بنكيران.

وقال قناص تارغيست (منير اكزناي)، في رسالة استقالته التي وجهها إلى الكاتب الإقليمي لحزب العدالة و التنمية بالحسيمة ، أن الاستمرار في العمل من داخل هذا الحزب يعد نوعا من الانتحار الاخلاقي.

وجاء في ذات الرسالة، ردا على رغبة العدالة والتنمية التحالف مع الاحرار، فإني أعتبر الاستمرار في العمل من داخل هذا الحزب نوعا من الانتحار الأخلاقي على عتبات العمل السياسي، وخيانة لنفسي و مدينتي بعد أن قرر حزب العدالة و التنمية التحالف مع المفسدين لإسقاط الفساد! “