قال نبيل بنعبد الله في لقاء تواصلي بمدينة سطات يوم الجمعة 26 يوليوز 2013 ، أن كل ما يكتب في الصحافة ووسائل الاعلام المتعددة حول الحكومة كلام سطحي، داعيا الى مزيد من التحري والتدقيق .وفي سياق ثاني أقر الوزير باقصاء حزبه للمرأة وعدم استوزارها في حكومة بنكيران، التي لاتتوفر الا على وزيرة تنتمي لحزب العدالة والتنمية، بالرغم من أن حزب التقدم والاشتراكية كان سباقا للدفاع عن المساواة والمناصفة.
كما دافع نبيل بن عبد الله على مشاركة حزبه في الحكومة، التي كان الهدف منها خدمة المصالح العليا للبلاد ومحاربة الفساد، بالرغم من التباين الايديولوجي بينهما على حد قوله.
وأوضح وزير السكنى والأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، ان المحدد الاساسي لحزب التقدم والاشتراكية، كان هو البحث عن مصلحة البلاد وموقع الحزب من هذا الاصلاح ، مشيرا إلى أن الحزب لا يهمه الكم العددي بقدر ما يهمه المشاركة في خدمة البلاد .