أعلن جورج فرنانديز دياز وزير داخلية إسبانيا عن إقامة شباك للحماية من التسلق على طول الخطوط الحدودية التي تفصل مدينتي وسبتة وممليلية المحتلتين عن الثراب المغربي,لمنع دخول المهاجرين السريين الفادمين من دول إفريقيا جنوب الصحراء.

وأوضح في زيارته ل مدينةسبتة الأربعاء الماضي أن هدا الإجراء سيتم دعمه بإرسال تعزيزات بشرية ولوجستيكية متنثلة في إرسال20 من عناصر الحرس المدني وهيلكوبترخلال الأسابيع المقبلة.

ووصف جورج فيرنانديز المغرب بالبلد الجار والصديق والشريك والحليف,وحيا مستوى التعاون مع المغرب في مجال محاربة الهجرة السرية مشيرا إلى المجهودات الكبيرة التي تقوم بها قواة الامن المغربية,

في هدا السياق أعلن الوزير الإسباني عن إنعقاد إجتماع مع المغرب بطنجة يوم 26مارس لطرح الإتفاق الثنائي الموقع سنة1992  في موضوع الهجرة وبحث إمكانية تشكيل لجنة مشتركة .

عقب زيارته لسبتة المحتلة توجه الوزير الإسباني إلى مليلية حيث عقد اجتماعات مماتلا مع المسؤولين المحليين و مع الحرس المدني.