إحتفلت الفنانة سعيدة شرف، قبل أيام بطلاقها من زوجها المحامي، بإحدى الملاهي الليلية بكورنيش عين الذياب بحُضور العشرات من أصدقائها من الفنانين والمنتخبين والإعلاميين.

ووفق مصادر إعلامية، حضر حفل “طلاق” الفنانة سعيدة شرف، الذي أقيمَ بملهى “البنجاب” الليلي بكورنيش عين الذياب، القيادي بحزب الأصالة والمعاصرة والنائب الأول لعمدة مدينة الدار البيضاء، أحمد بريجة.

وبإحتفالها بطلاقها من زوجها المُحامي، تكون سعيدة شرف ورغم غدم إنحدارها من منطقة الصحراء، قد إتبعت العادات والتقاليد التي تحتفل بطلاق المرأة الصحراوية بعد طلاقها، بإعتبار أنها تصبح بعده مطلوبة أكثر من العرسان الذين يفضلونها مطلقة.