أدان مجلس الأمن الدولي بشدة أمس الاثنين الهجوم الذي وقع بالقرب من القنصلية الهندية في مدينة جلال اباد بشرق افغانستان مند ايام أسفر عن مقتل 12 شخصا وإصابة 24 آخرين.

وقال بيان صادر عن مجلس الأمن ان أعمال العنف ضد الممثلين الدبلوماسيين تعرض حياة أبرياء للخطر أو تتسبب فى قتلهم كما انها تعوق العمل الطبيعي لهؤلاء الممثلين والمسؤولين.

وأعرب المجلس عن أسفه العميق وتعازيهم الخالصة لأسر ضحايا “العمل المشين” ولافغانستان حكومة وشعبا.

وكان قد قتل يوم السبت الماضي 12 شخصا من بينهم ثلاثة من مرتكبي الهجوم وأصيب 24 في إطلاق نار وتفجير انتحاري بسيارة مفخخة بالقرب من القنصلية الهندية فى جلال اباد عاصمة مقاطعة نانجارهار بشرق أفغانستان.