قالت مصادر خاصة لـ “الوطن الان”، أن شركات بالدار البيضاء، تكبدت خسائر بالملايين نتيجة استغلال خطوط الربط الهاتفي الخاصة بها، في مكالمات مع غرف الدردشة الحمراء والقنوات الإباحية، وذلك عبر استعمال منظومة تقنية متطورة.
 
ورجحت مصادر “الوطن الان”، وقوف أجانب وراء هذه الطريقة الفريدة في النصب عبر خطوط الربط الهاتفي الفضائي، والتي تستغل في تحويل مكالمات هاتفية إلى وحدات مؤدى عنها بتسعيرات باهظة، خاصة المكالمات ذات الطبيعة الجنسية على القنوات الإباحية وغرف الدردشة.
 
وأضافت مصادرنا، أن العملية جد معقدة من الناحية التقنية، وتمكن من جني أرباح طائلة، يتم اقتسامها عبر تحويلات تتم في البنوك الإلكترونية المنتشرة عبر شبكة الأنترنت.